القائمة الرئيسية

الصفحات

ما هو العمل المناسب لك تبعا لقدراتك ومهاراتك - اعمل ما تحب ولا تعمل ما يجلب مال اكثر

ما هو العمل المناسب لك تبعا لقدراتك ومهاراتك - اعمل ما تحب ولا تعمل ما يجلب مال اكثر

لا تعمل ما تحب 

أينما تذهب فى كل مكان فى هذا العالم تجد أناس كثيرين غير راضين وغير مستمتعين بالعمل الذي يقومون به او الوظيفة التي يشغلونها . يتمنون دائما التخلص من هذه الحياة المملة الكئيبة وليس لهم أي خطط للمستقبل أو طموحات. وقد يعملون في مهن لا تبرز مهاراتهم ومميزاتهم او ما يستطيعون فعله ويكرهون هذه المهنة ويفعلوها بدون اتقان لذلك يجب ان تنظر بداخلك وتأخذ وقتك في التفكير والتأمل وتتعرف على مواهبك وما تستطيع ان تفعله وما تحبه وما هي مواهبك واهتماماتك واحلامك .
وفى هذه الأوقات من الملل غالبا ما تسمع عبارة تعود الناس على قولها . تلك العبارة ربما سمعتها من قبل وربما اعطيتها لأحد من معارفك وهي :" أعمل ما تحب حتي تحب ما تعمل " او " الإصرار والعمل الجاد يمكنك تحقيق حلمك " أو " إستمع إلى قلبك "
كل هذا التفاؤل وراء هذه العبارات رائع جدا ولكن من وجهة نظري هي نصيحة ليست جيدة وغير نافعة .
اسمح لى عزيزى القارئ أن اقنعك :

أولا اسباب خطأ هذه العبارات :

 أنك ربما تتبع هذه الحكمة أو ربما تؤمن بها تماما. وقبل أن أقنعك أولا علينا تعريف ما هو الشغف .
الشغف : هو الرغبة فى ممارسة عمل او هواية تحبها  .
العمل حتى تنهي واجباتك يسمح لك بممارسة هواياتك بعد ذلك
والاهتمام المهني يعني الاهتمام بالعمل يسمح لك بالترقية
الاهتمام باللقب ويعني العمل الذي تقوم به هو ما تعرف به بين الناس
القضية هنا أن كثير منا غير شغوف بالعمل او الوظيفة التى يوم بها ، ولكننا لنقوم بها لسبب ما رغم ذلك . وان عبارة حب ما تعمل تقع تحت تأثير الاهتمام باللقب أي ماذا تحب أن يعرفك الناس به مثل رجل أعمال،  طبيب ، أو مهندس . ليس هناك خطا فى السعي للحصول على لقب او ترقية ولكن ذلك يجعل لدينا أسباب ودوافع متعددة للقيام بالعمل .

كل وظيفة لها عيوب وأوقات صعبة :

عندما تمارس وظيفة ما وانت غير سعيد من الجيد النظر الى الجانب المشرق من الامر متبعا نصيحة حب ما تعمل ولكن لهذا تأثير قصير المدي مع الأسف.
لان لكل وظيفة جزء صعب من العمل وقد تمر عليك أوقات تكون فيها مشغول ومنهك من العمل وفى هذه اللحظة قد تفقد شغفك وتكره العمل 

العمل الذي نحب ممارسته من غير الضروري ان يصبح وظيفتنا المهنية :

من الطبيعي ان يكون للانسان عدة هوايات واهتمامات وهذا يبدو مفيدا فى أغلب الاحيان ولكن تحدث تغييرات تؤدي بنا لتغيير اهتماماتنا .
يمكن ان يكون لديك كثير من الهوايات والاهتمامات ولكن تشعر بعدم الانجاز والتشويش والاحباط او ربما تقابلك مواقف واشياء تجعلك تغير الطريقة التى تنظر بها الى هوايتك .
ومن وجهة نظري عندما يقدم الناس هذه النصيحة يفترضون ان لكل شخص شغف او هواية واحدة وهذا غير صحيح فلكل منا هوايات واهتمامات متعددة فضلا عن ذلك يمكنك تحويل جميع هذه الهوايات والنشاطات الى أعمال بفضل وسائل التكنولوجيا الحديثة هذه الايام .

إذن ما هي الوسائل التى يمكن ان تتبعها ؟

إن السعي وراء شغفك قد يؤدي بك إلى مشاكل كثيرة سواء من أسرتك او من مجتمعك.وإليك بعض الأشياء التى يمكنك ان تأخذ بها والتى يمكن ان تساعدك فى السيطرة على حياتك .

1- أعرف نفسك والمهارات التى تجيدها :

لديك العديد من المهارات والمواهب التى تساعدك على اداء وظيفة ما على سبيل المثال إذا كنت تمتلك اللباقة فى الكلام  اذا يمكنك ان تشغل وظائف تتطلب ان تكون متحدثا جيدا . الفكرة هي ان تعرف نفسك جيدا وتعرف نوع المهارات التى تمتلكها وكيف تتناسب مع نوع العمل الذي ترغب فى القيام به . ان تعرف نقاط قوتك ونوع ذكائك يمكنك تطويره اكثر وتنميته .
على سبيل المثال إذا كنت ماهرا فى شئ يمكنك اختراع وتجريب أشياء جديدة كوصفات الطبخ مثلا . 
وعندما تعرف نفسك ومجموعة مهاراتك الخاصة يمكنك الحصول على فكرة أفضل عما يمكنك فعله ويمكنك ممارسته وتطويره مع الوقت وإيجاد طريقه يمكنك بها ممارسته فى مكان عملك الحالى .

2- اسأل نفسك :

هناك محددان يحددان ما إذا كان عليك ابقاء مهارتك كهواية أو تنتقل للاحتراف كعمل لكسب المال 
--  ما هو شغفك :
فكر فى شئ انت متحمس للقيام به وانجازه ثم اسأل نفسك هل هناك شخص ما سيدفع لك للقيام بهذا العمل .
إن المال مهم جدا حتي لو كنت تقوم بعمل تحبه ولكن لن تستطيع كسب قوت يومك .
لن يهتم الناس اذا كنت تحب وتستمتع بالعمل الذي تقوم به ام لا ولكن ما يهم أن ينفقوا المال على شئ يعود عليهم بفائدة تستحق انفاق ذلك المال . لذلك من المهم ان تعرف اذا كان هناك شخص ما سيدفع مقابل عملك الشغوف ام لا.
-- هل لديك الخبرة؟ :
فى هذا الاختبار نريد ان نقيس مدى خبرتك فى هذا المجال وما تستطيع ان تقدمه .
فى هذا الاختبار يصبح شغفنا هو شئ يدفعنا للعمل وانجاز الاشياء . ان الاشخاص الذين يتقاضون رواتبهم مقابل شغفهم يختلفون عن اولئك الذين يمارسون العمل وهم لا يحبونه .
الفرق بين اولئك الذين يتألقون فى العمل واولئك الذين ليسوا كذلك انهم قاموا بتغذية وتنمية موهبتهم وعملوا بجد على ممارسة وتطوير مهاراتهم فى اوقات فراغهم ومتحمسين لذلك ويشعرون انهم متميزون ولا احد يتفوق عليهم فى هذا المجال .ويحصلون على كثير من التشجيع على الاستمرار والممارسة .
والآن هل يمكنك ان تقرر ما اذا كنت تريد متابعة هذا العمل ؟ وهل تتعلم الكثير عن نفسك؟

3- فكر بعقلك وليس بعاطفتك :

من وجهة نظر اخري عندما تعمل من اجل المال يكون هدفك صريح . وانه عندما تجني كثير من المال فى الوقت الحاضر لن تقلق بشأنه فى المستقبل ويمكنك متابعة هواياتك عندها بحرية وهذا دافع جيد للعمل ويمكنك ايضا ان يكون حافز لك لانجاز مهامك لتوفير بعض وقت الفراغ لممارسة هواياتك .
Abdalrahman Shaban
Abdalrahman Shaban
مدون تقني وتعليمي محب للتكنولوجيا يبحث عن كل ما هو جديد في عالم التقنية محب للتعلم وانشاء المحتوي ولا يبخل بتقديم المعرفة لأي شخص

تعليقات